منتديات احمد بركات خيرى
اهلا ً وسهلا ً
بكم

فى

منتديات احمد بركات خيرى
يسعدنا انضمامكم بالمنتدى
وبكم يكتمل الصرح
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» يامن رأى عمرً تكسوه بردته
الثلاثاء 24 يوليو - 2:34:51 من طرف barakat

» يامه العسكرى جالك
الثلاثاء 22 نوفمبر - 1:51:30 من طرف barakat

» إنجيل برنابا.. الشاهد والشهيد_ بقلم الباحث : مراد عبد الوهاب الشوابكه
الثلاثاء 1 نوفمبر - 0:48:23 من طرف barakat

» قالت يا فتى .........
الإثنين 24 أكتوبر - 2:15:03 من طرف barakat

» رثاء على رحيل رمضان
الثلاثاء 23 أغسطس - 3:41:57 من طرف barakat

» رثاء على رحيل رمضان
الثلاثاء 23 أغسطس - 3:41:51 من طرف barakat

» أرسل رسائل SMS من الويب إلى الجوال
الأربعاء 15 يونيو - 21:34:58 من طرف فور جوالى

» الكستور المرقع ...... الدستور
الثلاثاء 22 مارس - 0:29:33 من طرف barakat

» مــــصـر تـــــــــــــنــادى
السبت 5 مارس - 0:18:43 من طرف barakat

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

سرطان الثدى اسبابه وطرق علاجه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

سرطان الثدى اسبابه وطرق علاجه

مُساهمة من طرف barakat في الأحد 21 نوفمبر - 1:16:54



تعريف

هو أكثر أشكال السرطان شيوعاً بين النساء، وأفضل طرق محاربته هو اكتشافه مبكراً. وهو يصيب أنسجة الثدي والأنسجة المحيطة به وعضلات الصدر التي تصل الثدي بالضلوع، وكذلك العقد الليمفاوية في منطقة ما تحت الذراع.

سرطان الثدي
هو السرطان الأكثر شيوعاً عند النساء بعد سرطان الجلد، مع ازدياد خطورة الإصابة به مع تقدم العمر
الفحص الشهري الذاتي : يجب فحص الثديين مرة في الشهر للنساء ممن تجاوزن سنة الأربعين .. وافضل وقت هو بعد انقضاء الحيض ( الدورة الشهرية ) أثناء الاستحمام .. حيث لا يكون الثديين منتفخين ولا مؤلمين عند الضغط أما إذا كانت الدورة قد انقطعت فيمكن أن يتم الفحص في أول كل شهر

المسببات:

هناك بعض العوامل التي تتسبب في المرض مثل عمر المرأة عند الحمل لأول مرة، وعدد الأولاد لديها. كذلك الاستعدادات الوراثية لها دخل في الاصابة بسرطان الثدي. والنساء اللاتي لديهم عدة أطفال ويأكلن غذاء قليل الدهون أقل عرضة للاصابة بهذا المرض.

وهناك مسببات اخرى وهى السنتيان وهو اخطر شىء


أثبتت الدراسات العلمية التي أجراها المتخصصون أن نسبة
الإصابة بسرطان الثدي تزداد كلما ارتدت المرأة مشد الصدر الستيان لفترات أطول
حيث إن الضغط على الثدي يؤدي إلى منع المواد الموهنة السامة من الخروج من الجسم وبالتالي إلى تكوين أورام غير حميدة، مما يعني وجود علاقة وثيقة بين أسلوب ارتداء الستيان وبين الإصابة بسرطان الثدي وخصوصاً إذا ما توفرت عوامل

أخرى مساعدة كالاستعداد الجسماني وفي هذا الصدد يقول الدكتور سيدتي روس سينجر
مدير معهد الدراسات الطبية للأغراض العلمية في هاواي:
إن مشد الصدر الستيان يؤثر على الجهاز الليمفاوي في الجسم ..
حيث إن الضغط على الثدي لفترات طويلة يؤدي إلى تكوين تكسين موهن
مسبب السرطان
ومن الثابت علمياً أن معظم المواد الموهنة السامة تتركز في الدهون الموجودة في الجسم فالثدي مكون أساساً من أنسجة دهنية وأنه إذا ما أرتدت المرأةالستيان خاصة المتماسك الذي يضغط على الثدي بصورة شديدة فإن ذلك يعمل على تقليص أنسجة الثدي ولأن الأوعية الدموية الخاصة بالغدد الليمفاوية قريبة من سطح جلد الثدي فإنها تتأثر بضغط الستيان مما يعوق حركة الجهاز الليمفاوي من تطهير الثدي من المواد الموهنة السامة
مما يعني بقاؤها لفترات طويلة تتراوح ما بين 24-18 ساعة يومياً وطوال هذه الساعات تقوم المواد الموهنة بدورها في تحويل الخلايا الطبيعية إلى خلايا سرطانية ومع مرور السنين يكون الأمر قد تفاقم ويحمل الثدي مايفوق طاقته من مواد موهنة سامة مما يؤثر على الجهاز المناعى وهو مايساعد على تكوين خلايا سرطانية خبيثة في الثدي.
وأشارت الأبحاث التي أجريت في خمس مدن أمريكية حيث
تم الإستعانة بنحو ألفين وست وخمسين امرأة مصابات بسرطان الثدي وألفين وستمائة وأربع وسبعين امرأة غير مصابات... وطرحت بعض الأسئلة على الفريقين التي من بينها:

كم ساعة ترتدين فيها مشد الصدر الستيان يومياً؟...
هل يتسبب مشد الصدر الستيان في تكوين علامات حمراء على الجلدأو يؤدي إلى الشعور بإثارة للمنطقة المحيطة بمشد الصدر؟.
وقد جاءت إجابة النساء المصابات بسرطان الثدي لتؤكد
وجود علاقة بين ارتدائهن للستيان لفترات طويلة تصل أحياناً طوال اليوم
وحتى خلال ساعات النوم وبين إصابتهن بهذا المرض
فقد ظهرت نسبة إصابتهن بالمرض 125 مرة عن النساء اللاتي لم يستخدمن الستيان
كما أشارت نتيجة الأبحاث إلى أن هؤلاء النساء تزيد الفرصة لديهن للإصابة بالمرض 113 مرة عن هؤلاء النساء اللاتي يرتدين الستيان لفترة تقل عن 12 ساعة.
كما ثبت أن معظم النساء اللاتي أجريت عليهن الدراسة أنهن لا يرتدين الستيان خلال فترة النوم ولكنهن يرتدينه على مدة 12 ساعة يومياً وحتى هؤلاء فإن نسبة إصابتهن بسرطان الثدي تزيد 21 مرة عن هؤلاءاللاتي تقل فترة ارتدائهن للستيان
أقل من 12 ساعة يومياً، وحتى النساء اللاتي يرتدين الستيان
أقل من 12 ساعة يومياً تزيد لديهن نسبة الإصابة
بسرطان الثدي بنسبة( 10%) إذا ما قورن بهؤلاء
اللاتي لا يرتدين ((الستيان)) على الإطلاق مثل الفلاحات وغيرهن من الفئات الفقيرة.
ومن النتائج الأخرى التي تمضخت عنها الأبحاث أن معظم النساء اللاتي أصبن بسرطان الثدي سبقت إصابتهن بالمرض ولوحظ وجود علامات حمراء على سطح الجلد مع الشعور بتهيج المنطقة والإصابة بأعراض تشبة الحساسية والمعاناة من هذه الالتهابات
وذلك نتيجة لارتداء ((الستيان)) ضاغط على الجسم وهو مالم يحدث لهؤلاء اللاتي لم يصبن بسرطان الثدي.
وتبين أيضاً أنه في مجموعة النساء المصابات بسرطان الثدي( 18% )أنهن كن يرتدين الستيان حتى خلال فترة النوم في حين أن نسبة لا تزيد عن 3%بين هؤلاء اللاتي لم يصبن بسرطان


وسائل العلاج:


إن المرأة التي تفحص ثدييها بانتظام يمكنها وبسهولة معرفة أي تغيير غير طبيعي يحدث فيهما مثل ظهور كتلة متصلبة أو تغيرات غير طبيعية في الجلد أو ظهور إفرازات أو دم من الحلمة، ومن ثم عليها أن تستشير مبكرا طبيبتها المعالجة لعمل الفحوص اللازمة التي قد تثبت أو تنفي وجود شيء غير طبيعي في الثدي

أن ثدي الأنثى يتغير نتيجة الكثير من العوامل (الحمل، تغيرات الدورة الشهرية، الرضاعة، تناول حبوب منع الحمل، سن اليأس). بالإضافة لذلك، فإن الثدي يختلف من امرأة لأخرى من حيث الحجم والشكل والتماسك. ولما كانت أمراض الثدي تكشف بواسطة المرأة نفسها، لذلك وجب التعلم على فحص الثدي بشكل دوري
إن كشف أي تغير يجب أن يشجعك على عرضها على طبيبك لأن الكشف المبكر للسرطان هو مفتاح الشفاء المتام والأكيد منه
يتألف الثدي من الأقنية و الفصوص والفصيصات وأنسجة ليفية ودهون، مع طبقة عضلية و عظام الأضلاع في القاعدة. ومن الطبيعي أن تشعري بأن الثدي ممتلئ قبل بدء الدورة. في بعض الأحيان يمكن الشعور بألم، أو كتل في الثدي بسبب التجمع الزائد للسوائل في الأنسجة أثناء الدورة وهذا الوضع طبيعي

طريقة الفحص سهلة وتستطيع اي امرأة أن تقوم بهذا وهي عدة خطوات بسيطة أولها المعانية بالنظر ومروراً بالفحص باليد ونهاية بالعرض على الطبيبة
الخطوة الأولى : الوقوف أمام المرآة وملاحظة كلا الثديين بالدوران يمين ويسار والبحث عن أي شئ غير اعتيادي مثلا سيلان من الحلم، تجعد في الجلد. يجب ملاحظة الحجم الطبيعي والشكل لكل ثدي مع التدقيق على موقع الحلمة يجب الانتباه إلى أن كون أحد الثديين اكبر من الأخر قد يكون أمر طبيعي 000
الخطوة الثانية : ضعي يديك على خصرك مع ميلان بشكل خفيف للأمام مع سحب الكتفين والمرفقين للأمام. مرة ثانية انظري إلى أية تغيرات في شكل أو حدود كل ثدي



الخطوة الثالثة : قومي بالأنحياء الى الأمام وأجعلي ثدييك يتدليان وأنظري اليهما للبحث عن تغيرات في الشكل والحدود

الخطوة الرابعة : ارفعي ساعدك الأيسر فوق رأسك، وباستعمال ثلاثة أو أربع أصابع استكشفي الثدي الأيسر بثبات وبدقة وعناية، وابقي أصابعك بشكل مسطح وأغلقيهم سوية. طبقي ضغط خفيف للاستكشاف العميق في الثدي، ولكن ليس بشكل شديد، وبالممارسة سوف تتعلمين ما هي كمية الضغط المناسبة


الخطوة الخامسة : اعصري الحلمة بلطف ولاحظي أية مفرزات. في حال وجودها اتصلي بطبيبك كري الخطوة الرابعة والخامسة على الثدي الأيمن

الخطوة السادسة : كري الخطوة الرابعة والخامسة بوضعية الاستلقاء. استلقي بشكل مسطح على ظهرك مع وضع ذراعك الأيسر فوق الرأس مع وضع المخدة أو شرشف مطوي تحت الكتف الأيسر. هذه الوضعية تسطح الثدي وتجعله أسهل للفحص. كري نفس العملية على الثدي الأخر كما ذكرنا سابقاً أن الاكتشاف المبكر للسرطان يعني سهولة وإمكانية نجاح العلاج والتي تصل إلى 92% في أورام الثدي إذا اكتشفت في وقت مبكر، يجب أن ننوه هنا إلى أن 80% من الأورام المكتشفة في الثدي هي غير سرطانية ولكن مهما كان نوع الورم المكتشف يجب مراجعة الطبيب. يتم فحص الثدي وذلك عن طريق الفحص الذاتي الشهري للنساء ممن يتجاوزن سنة الأربعين وسيتم شرحه لاحقاً. ايضاً بالتصوير الإشعاعي للثدي كل سنتين لمن تجاوزن سنة الخمسين من النساء بواسطة جهاز فحص الثدي Mammogram أيضا من المفترض أن يفحص الثدي بواسطة الاختصاصي كل سنتين.
الفحص الشهري الذاتي :
يجب فحص الثديين مرة في الشهر للنساء ممن تجاوزن سنة الأربعين .. وافضل وقت هو بعد انقضاء الحيض ( الدورة الشهرية ) أثناء الاستحمام .. حيث لا يكون الثديين منتفخين ولا مؤلمين عند الضغط أما إذا كانت الدورة قد انقطعت فيمكن أن يتم الفحص في أول كل شهر
على النساء البدء في الفحص الدوري الذاتي لثديهن من العمر 40 سنة والاستمرار فيه طيلة العمر
ينصح عمل الفحص الدوري للثدي شهريا بعد سن العشرين، ويفضل تعلمه خلال المدرسة
يتم الفحص الدوري للثدي بعد انتهاء الدورة الشهرية في اليوم الخامس أو السادس من أورام الثدي يتم اكتشافها من قبل المرأة نفسها

واخر الطرق إذا ما وقع البلاء




الجراحة هي الوسيلة الرئيسية لمعالجة سرطانات الثدي، وتتضمن المعالجة الجراجية للأورام بشكلها الرئيسي استئصال الورم واصلاح الثدي، ولكن بالاضافة للورم نفسه فيمكن ازالة الأنسجة المجاورة السليمة ظاهرياً لمنع انتشار المرض، وذلك مثل ازالة الثدي المصاب بالسرطان مع بعض الأعضاء الليمفاوية المجاورة حيث يمكن للخلايا السرطانية أن تنتشر في العقد الليمفاوية في منطقة ما تحت الذراع بسرعة. وهناك ثلاثة عمليات لاستئئصال الثدي هي : 1- عملية استئصال كلي (وفيها يتم ازالة الثدي والأنسجة المحيطة به والعقد الليمفاوية وعضلات الصدر). 2- عملية استئصال كلي مخففة (يتم استئصال الثدي والعقد الليمفاوية دون ازالة عضلات الصدر). 3- عملية استئصال جزئي (ويتم استئصال الورم فقط من الجزء المصاب بالثدي - وهو أقل تشويه – وتعالج بقية الأنسجة بالاشعة

اللهم انفع بة كافة المسلمين
avatar
barakat
Admin

عدد المساهمات : 64
نقاط : 188
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 20/06/2010
العمر : 49

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى